كيف تسبب رونالدو في طرد مدرب ريال مدريد السابق؟

تفاصيل مثيرة للغاية..

دائمًا ما يكون للاعبين الكبار تأثير على مستقبل مدربين فرقهم، فعدم كسبهم إلى صفك يعني بالضرورة أن هذا المدرب لن يستمر طويلًا في منصبه، وفي تجربة ريال مدريد ورافاييل بينيتيز تأكيد جديد على هذه الحقيقة.

بينيتيز وصل لتدريب ريال مدريد في عام 2015 خلفًا لكارلو أنشيلوتي، ولكن ستة أشهر فقط وتمت إقالته لسوء النتائج وتعيين زين الدين زيدان خلفًا له في خطوة غيّرت من مجرى تاريخ دوري أبطال أوروبا تحديدًا.

شبكة “The Athletics” كشفت عن تأثير الأسطورة كريستيانو رونالدو في إقالة بينيتيز سريعًا من تدريب ريال مدريد، بعدما اقترف المدرب الإسباني ما اعتبره الدون خطأ كبيرًا في حقه.

ووفقًا للتقرير، قام بينيتيز بإرسال USB إلى كريستيانو رونالدو عبر أحد مساعديه في تدريب النادي الملكي، بهدف أن يتعلم الدولي البرتغالي كيفية الهروب من المراقبة، وهو ما تسبب في غضب عارم للدون.

لم يقبل رونالدو بأن يأخذ بنصيحة بينيتيز، وقام برد مساعده ومعه رسالة قاسية إلى المدرب “قل لبينيتيز أنني سأرسل له USB مع جميع أهدافي حتى يتعلم هو”.

صدمة رونالدو وقنبلة يوفنتوس .. كيف عاش عالم الكرة 11 سبتمبر؟

ويؤكد هذا التصرف من رونالدو على سوء العلاقة بينه وبين المدرب، الأمر الذي عجّل بإقالة بينيتيز خصوصًا وأن الأمر تكرر مع عدد من اللاعبين الذين سخروا منه باعتباره لم يكن لاعبًا من الأساس ويمنحهم النصائح المختلفة.

أيام معدودة بعد فعلة بينيتيز ورد رونالدو وتم الاستقرار على إقالته، وأتى زيدان، الذي وعلى عكس سلفه، نجح في التعامل نفسيًا وفنيًا مع جميع اللاعبين وكتب التاريخ في سانتياجو برنابيو خلال ولايته الأولى.

وقت قريب ويعود اللقاء بين بينيتيز ورونالدو ولكن هذه المرة كخصوم في الدوري الإنجليزي، حيث يشرف الأول على تدريب إيفرتون وبدأ الموسم معهم بصورة مميزة، فيما انضم الثاني إلى مانشستر يونايتد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *