تميمة حظ؟ سر ضمادة بنزيما التي يرتديها منذ 2019 !

يظهر المهاجم الفرنسي كريم بنزيما بشكل مستمر، وهو يرتدي دعامة على يده، مما أثار حالة من الجدل بسبب ظهوره بها لفترة طويلة.

اللاعب تعرض لإصابة في 13 يناير 2019، عندما واجه ريال مدريد ريال بيتيس، حيث أصيب الفرنسي بعد اشتباك مع مارك بارترا.

ومنذ ذلك الحين يلعب المهاجم وعلى يده هذه الدعامة، بدافع الضرورة أكثر من اعتبارها تقليعة أو موضة أو وسيلة للتفاؤل.

صحيفة “ماركا” الإسبانية، أشارت إلى أن السبب الرئيسي لارتداء بنزيما لها هو من أجل تفادي إجراء أي عملية جراحية.

بنزيما وقت إصابته في 2019 لم يخضع للعملية الجراحية المطلوبة، بسبب ضيق الوقت وعدم إمكانية خسارته لمدة شهرين لذلك ارتدى هذه الدعامة.

المهاجم الفرنسي أجرى عملية أكثر بساطة من أجل وضع إصبعه بشكل صحيح لأن العظم لم يتماسك بأفضل طريقة، ولكنها لم تكن كافية لحل كل مشاكله.

وهو ما دفع اللاعب للاستمرار على ارتداء الضمادة، لعدم وجود أي وقت لحصوله على راحة تصل إلى شهرين، لأن الفريق لا يمكنه خسارته خاصة بعد رحيل كريستيانو رونالدو.

وحتى وقتنا هذا لا يزال بنزيما يرتدي الضمادة، وفي الأوقات التي خرج فيها ويده مكشوفة، كان إصبعه الصغير يظهر في حالة التواء ملحوظ.

اقرأ أيضًا ..

بنزيما يرد على فكرة عودته المحتملة إلى ليون

بنزيما يتحدى: مبابي سيلعب في ريال مدريد

ورغم الوضع الحرج ليد بنزيما، إلا أنه تألق بشكل لافت مع ريال مدريد بمختلف البطولات، مما دفع البعض للاعتقاد أن هذه الضمادة مجرد تميمة حظ يرتديها.

ولكن تبين في النهاية أنها لأسباب طبية، ولا يزال يدرس اللاعب الوقت المناسب من أجل إجراء العملية الجراحية للتخلص من هذا الصداع تمامًا.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *