هناك لاعب آخر يتقاضى تقريبًا ضعف ما يتقاضاه نجم برشلونة..

صحيح أن ليونيل ميسِّي وكريستيانو رونالدو هما بلا شك أفضل لاعبين في العالم، غير أن الأخير الذي جدد عقده مؤخرًا ليس صاحب الراتب السنوي الأكبر في العالم للاعب كرة القدم، ورغم كون ذلك اللاعب من الأرجنتيني لكنه ليس أيضًا نجم نجوم برشلونة.

حيث أفادت المستندات التي كشف عنها موقع فوتبول ليكس أن مواطن وزميل ميسِّي الدولي إزيكييل لافيتزي هو صاحب الراتب السنوي الأكبر في عالم كرة القدم، حيث يتقاضى قرابة ضعف ما يتقاضاه اللاعب الفائز بالكرة الذهبية 5 مرات!

وكان نجم نابولي الأسبق قد انتقل من باريس سان جيرمان إلى هيبي شاينا فورتشون مطلع العام الجاري براتب سنوي قيل أنه يبلغ 400 ألف استرليني أسبوعيًا، غير أن التسريبات الأخيرة الخاصة بالتفاصيل المالية لأبرز لاعبي وأندية كرة القدم أفادت إلى أن عقده ينص على حصوله على 493 ألف استرليني أسبوعيًا.

وفي المقابل، يتقاضى ذو الـ29 عامًا ميسِّي، الذي لم يجدد حتى الآن عقده الممتد مع البرسا إلى صيف 2018، راتبًا أسبوعيًا يبلغ 270 ألف استرليني أسبوعيًا، أقل بـ223 ألفًا مما يتقاضاه صاحب الـ31 عامًا لافيتزي.

أما غريم الأول ونجم نجوم ريال مدريد كريستيانو رونالدو، فقد أصبح يتقاضى بموجب العقد الجديد الذي وقع عليه الشهر الماضي 365 ألف استرليني أسبوعيًا، أكثر بـ15 ألف استرليني من زميله جاريث بيل الذي سار على خطاه ومدد عقده مؤخرًا مع متصدر الدوري الإسباني.