الرئيسية / كريستيانو رونالدو (صفحه 6)

كريستيانو رونالدو

مارادونا: غاريث بيل ساهم بشكل أكبر من رونالدو في يورو 2016

مارادونا: غاريث بيل أسهم بشكل أكبر من رونالدو في يورو 2016

قال أسطورة كرة القدم الأرجنتيني، دييغو أرماندو مارادونا، إن الويلزي غاريث بيل أسهم مع منتخب بلاده في بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) بشكل أكبر مما قام به كريستيانو رونالدو مع البرتغال.

تأتي تصريحات مارادونا قبل ساعات من مواجهة ويلز والبرتغال في نصف نهائي أمم أوروبا، المقررة مساء بمدينة ليون الفرنسية.

وفي عموده الصحفي بـ(تايمز الهند)، كتب مارادونا: “إنها مواجهة بين الجناحين الأيمن والأيسر لريال مدريد.. طريقة اللعب جماعية، ولكن ينبغي التركيز على الهجوم للاعبين يتمتعون بمهارات فردية مثل بيل ورونالدو.. فهما يمكنهما السيطرة على الكرة ويتميزان بالسرعة والتصويب على المرمى”.

ويرى مارادونا أن مساهمة كريستيانو وبيل “ستكون جوهرية دائما لأن بمقدورهما صنع الفارق” في أي مباراة، ولكنه أبرز أن بيل أسهم مع ويلز في أمم أوروبا بشكل أكبر مما قدمه رونالدو مع البرتغال.

وأكد: “كثيرون ربما كانوا سيسخرون من فرضية أن منتخب ويلز، الذي تأهل لربع نهائي مونديال 1958، سيخوض نصف نهائي أمم أوروبا أمام البرتغال، ولكن لاعبي ويلز قدموا أداء لا يدل على أنهم جدد في خوض هذه البطولة”، إذ إن هذه هي المرة الأولى التي يتأهل فيها هذا المنتخب إلى نهائيات لأمم أوروبا.

وأضاف: “جميع المنتخبات الأوروبية تتحلى بالانضباط، وويلز ليس استثناء.. فأبناء المدرب كريس كولمان تأقلموا بشكل جيد على طريقة اللعب الحديثة 3-5-2. هم يفضلون خلق فرص عبر الهجمات المرتدة”.

أما البرتغال فقال إنها اتخذت الطريق الأكثر تعقيدا في مبارياتها الخمس، ولكنه يرى أنها “نضجت من الجانب التكتيكي” عبر طريقة 4-1-3-2 التي سمحت لهم بالتأهل إلى نهائي أمم أوروبا في أربع من خمس نسخ للبطولة منذ عام 2000.

وأضاف أن أداء رونالدو كان باهتا، ولكن هذا الأمر عوضه الأداء الجماعي للاعبي الفريق، مبينا: “الوصول إلى هذا الدور دون مساهمة نجم المنتخب بالكثير، يثبت قوة البرتغال”.

وأبرز مارادونا أداء اللاعب ريناتو سانشيز، الذي قال إنه كذب بشأن عمره الحقيقي، والمدافع بيبي.

وقال النجم المعتزل إنه من الصعب اختيار فريق مفضل في هذه المرحلة، ولكنه يعتبر أن ويلز تحظى بميزة صغيرة، ولكن المهارة الفردية تتحول في الغالب إلى عنصر حاسم، والبرتغال لديها لاعب قادر على تحقيق هذا الأمر”.

وأبرز أن كريستيانو، البالغ 31 عاما، يعتبر هذه الفرصة الأخيرة له لتحقيق المجد مع المنتخب.

أكمل القراءة »

كيف يدور صدام كريستيانو رونالدو وغاريث بيل في اليورو؟

كيف يدور صدام كريستيانو رونالدو وغاريث بيل في اليورو؟

لا صوت يعلو فوق صوت الصدام الكروي المثير، بين البرتغالي كريستيانو رونالدو، والويلزي غاريث بيل، ثنائي فريق ريال مدريد الإسباني، في المواجهة النارية التي تجمع بين البرتغال وويلز، في نصف نهائي بطولة الأمم الأوروبية “يورو 2016” في فرنسا.

صديقا الأمس القريب يتحولان لعدوَّين، اليوم الأربعاء، بعد أن أصبحت البرتغال في صدام لا يقبل القسمة على اثنين أمام منتخب ويلز مفاجأة البطولة.

وترصد “مدريدي” في التقرير التالي، أبرز ملامح الصراع الفني بين كريستيانو رونالدو وغاريث بيل، الموقعة الأكثر سخونة في صدام ويلز والبرتغال.

النقطة الأولى، التي تظهر في صدام رونالدو وبيل، تتمثل في اقتراب حلم الفوز بلقب اليورو، من كلا اللاعبين لأول مرة في تاريخهما.

ربما لم يحلم بيل بالوصول إلى هذه المرحلة والاقتراب من الفوز بلقب اليورو، ولكن هذا الحلم يبدو مختلفًا بالنسبة للنجم كريستيانو رونالدو، الذي يبحث عن هذا الإنجاز منذ عام 2004، الذي شهد أول مشاركاته ببطولة اليورو وخسر وقتها اللقاء النهائي أمام اليونان.

صراع الكرة الذهبية

الصراع الآخر الذي يمثل نقطة مهمة في مواجهة النجمين الكبيرين، هو صراع الكرة الذهبية والحصول عليها هذا العام.

رونالدو وبيل أسهما في تتويج ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا هذا العام، وبالتالي بطولة اليورو، تبقى نقطة حاسمة في فوز أحدهما بلقب الكرة الذهبية، خاصة أن بيل إذا استطاع أن يقود ويلز للنهائي سيضمن بنسبة كبيرة التتويج باللقب لأول مرة.

ويأمل رونالدو، أن يتأهل للنهائي ليحسم الصراع مبكرًا؛ لأنه سيكون صاحب الحظ الأوفر.

رونالدو يبحث عن التوهج

عشاق الكرة الجميلة، يرون أنه رغم تأهل البرتغال إلى دور الأربعة إلا أن كريستيانو رونالدو، ما زال في جعبته الكثير ليقدمه للجماهير، التي لم تستمتع بعد بلمساته الساحرة، مثلما يفعل مع ريال مدريد.

كريستيانو رونالدو، سجل هدفين مع البرتغال، في لقاء المجر، وصام تهديفيًا عن 4 لقاءات، وهو أمر لم يعتد عليه عشاق النجم الكبير وهو أمر يبرره الكثيرون بأن رونالدو يعاني بسبب خطة المدرب فرناندو سانتوس، الذي يعتمد عليه كرأس حربة صريح، وليس جناحا هجوميا بجانب أن وسط الملعب في البرتغال ليس بنفس الإنتاجية التي يملكها الريال.

ويرى طارق مصطفى، المدير الفني لفريق العروبة الإماراتي، أن رونالدو قائد مخضرم، ودوره مهم في الملعب وقادر على التأهل بالبرتغال للنهائي وربما الفوز باللقب.

وأكد نجم الزمالك المصري الأسبق، في تصريحاته لـ”مدريدي” أن كريستيانو رونالدو، ما زال لديه الكثير ليقدمه مع البرتغال، موضحًا أن رونالدو لو لعب كجناح أيسر وليس رأس حربة صريحا، سيكون فنيًا أفضل له.

بيل وقطعة الشطرنج

رغم نجومية غاريث بيل، إلا أنه في منتخب ويلز، تشعر بأنه قطعة شطرنج في يد المدرب كريس كولمان، الذي يستفيد من تسديداته الصاروخية وتمريراته الرائعة ومجهوده الوافر.

بيل سجل 3 أهداف، ودوره في الملعب يتخطى مرحلة صناعة وتسجيل الأهداف مع ويلز، لأنه يمثل رئة هجومية ومصدر ثقة لزملائه.

ويرى عصام مرعي، نجم الزمالك الأسبق، أن غاريث بيل من اللاعبين القادرين على الوصول للمرمى، واستغلال أنصاف الفرص.

وأكد مرعي في تصريحاته لـ”مدريدي” أن بيل لاعب مهم في تشكيلة ويلز ويمثل جزءًا كبيرًا من القوة الضاربة للفريق، موضحًا أنه صاحب دور مهم في تأهل الفريق لنصف نهائي اليورو.

أكمل القراءة »

3 أرقام قياسية تنتظر رونالدو أمام ويلز

3 أرقام قياسية تنتظر رونالدو أمام ويلز

تنتظر كريستيانو رونالدو، الذي أصبح أكثر اللاعبين خوضا لمباريات في نهائيات أمم أوروبا (19)، وأول لاعب يهز الشباك في 4 نسخة متتالية بالبطولة (منذ 2004)، ثلاثة أرقام قياسية سيسعى لتحطيمها أمام ويلز في نصف نهائي النسخة الحالية لليورو بفرنسا.

فقد أصبح قائد البرتغال على بعد هدف واحد من معادلة الهداف التاريخي للبطولة ميشيل بلاتيني (9 أهداف)، كلها في نسخة 1984 بفرنسا.

وحال تمكن من هز الشباك، لن يعادل رونالدو رقم بلاتيني فقط، بل سيصبح أول لاعب يتمكن من التسجيل في مباراتين مختلفتين بنصف النهائي منذ 1964.

فعلها آنذاك الروسيان فلانتين إيفانون وفيكتور بونيدلينك، اللذين قادا الاتحاد السوفيتي السابق للفوز (3-0) على الدنمارك، بعد 4 سنوات من مباراة نصف النهائي التي فاز فيها فريقهما (3-0) على تشيكوسلوفاكيا.

وكان رونالدو قاد المنتخب البرتغالي للنهائي في 2004 بتسجيله أول الهدفين، التي فازت بهما البرتغال على هولندا في نصف النهائي على ملعب جوزيه ألفالادي بلشبونة.

وقد يعادل رقمه بعدها بيوم مسعود أوزيل أو باستيان شفاينشتايغر، ولكن الشكوك تحوم حول مشاركة الأخير في مباراة نصف النهائي أمام فرنسا لإصابته بالتواء خفيف في الكاحل.

وأخيرا، قد يكون كريستيانو رونالدو أيضا أول لاعب يخوض 3 مباريات نصف نهائي (2004 و2012 و2016)، قبل يوم من أن يفعلها أيضا لوكاس بودولوسكي وشفاينشتايغر (2008 و2012 و2016).

أكمل القراءة »

رونالدو يظهر بـ”نيولوك” جديد أمام ويلز (فيديو)

رونالدو يظهر بـ”نيولوك” جديد أمام ويلز (فيديو)

قام كريستيانو رونالدو، قائد منتخب البرتغال، بتصفيف شعره بطريقة جديدة قبل مواجهة زميله غاريث بيل في قبل نهائي بطولة أوروبا، يوم الأربعاء، في لقاء يجمع البرتغال وويلز لأول مرة في البطولة التي تستضيفها فرنسا، حتى الأحد المقبل.

وسيلتقي أغلى لاعبين في العالم، وهما زميلان في ريال مدريد، وجهًا لوجه عندما تلعب ويلز بقيادة بيل مع البرتغال بقيادة رونالدو في قبل نهائي بطولة أوروبا لكرة القدم 2016 في ليون، غدا الأربعاء.

وبدأ رونالدو في استعادة مستواه بعد 3 مباريات محبطة في الدور الأول للبطولة بتسجيله هدفين في مرمى المجر وصناعته هدفًا قاد فريقه للتأهل لدور الثمانية بعد تجاوز كرواتيا في دور الستة عشر، وتسجيله ركلة ترجيح بين الركلات التي حسمت الفوز على بولندا في دور الثمانية ليضرب موعدًا مع بيل.

ويمثل اللقاء بين رونالدو وبيل صراعًا على الترشح للكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم في 2016، لكن “الدون” يخطط لهذه المباراة بشكل مختلف إذ ظهر بتسريحة شعر جديدة خصيصًا لهذه المباراة.

أكمل القراءة »

بيل ورونالدو في الميزان قبل صدام نصف نهائي يورو 2016

بيل ورونالدو في الميزان قبل صدام نصف نهائي يورو 2016

ستضع مواجهة ويلز ضد البرتغال غدا الأربعاء في قبل نهائي بطولة أوروبا لكرة القدم 2016 كريستيانو رونالدو وجها لوجه أمام زميله في ريال مدريدغاريث بيل وهما أغلى لاعبين في تاريخ كرة القدم.

وفيما يلي نظرة دقيقة على أدائهما في البطولة.

* المباراة الأولى

ويلز 2 سلوفاكيا 1

– أول ظهور لويلز في بطولة كبرى منذ 58 عاما وافتتح بيل التسجيل من ركلة حرة من مدى بعيد وقدم أداء قويا بلا كلل أو أنانية كمهاجم وحيد.

البرتغال 1 ايسلندا 1

– سيطر الدفاع الأيسلندي على رونالدو ونادرا ما هدد مرمى المنافس.

– أبرز مشاركاته كانت الانتقادات التي وجهها بعد المباراة.

– تعرض رونالدو الذي رفض مصافحة لاعبي المنتخب الأيسلندي بعد المباراة لانتقادات بسبب قوله “اعتقدت أنهم فازوا ببطولة اوروبا بعد احتفالهم في نهاية المباراة.

“أيسلندا لم تحاول فعل أي شيء. هذا في رأيي يظهر العقلية الصغيرة وأنها لن تفعل شيئا في البطولة.”

– أنهت أيسلندا المجموعة متقدمة على البرتغال.

* المباراة الثانية

ويلز 1 انجلترا 2

– سجل بيل هدفا من ركلة حرة من مسافة بعيدة رغم أنه كان يمكن للحارس أن يتصدى للكرة مثل المباراة الأولى.

– تعافت إنجلترا من تأخرها وانتصرت قبل دقائق من النهاية لكن بيل كان يمكنه إدراك التعادل بضربة رأس في اللحظات الأخيرة.

البرتغال 0 النمسا 0

– في مباراته 128 مع البرتغال وهو رقم قياسي سيتذكر رونالدو هذا اللقاء بعد إهداره لركلة جزاء.

– أتيحت له بعض الفرص للتسجيل لكن تنفيذه السيء لركلتين حرتين وإهدار ركلة الجزاء بعد أن ارتدت الكرة من القائم لخص مستواه المخيب.

– أظهر رونالدو الجانب الطيب في شخصيته بعد أن طلب من رجال الأمن عدم إخراج متفرج اقتحم الملعب قبل أن يلتقط معه بعض الصور.

* المباراة الثالثة

ويلز 3 روسيا 0

– أصبح بيل أول لاعب منذ التشيكي ميلان باروش في 2004 يسجل في ثلاث مباريات متتالية في بطولة اوروبا في ليلة استثنائية لبلاده.

– لعب خلف المهاجم وهدد الدفاع الروسي وصنع فرصة تلو الأخرى في أداء رائع.

البرتغال 3 المجر 3

– المباراة التي شهدت بداية تألق رونالدو حيث سجل هدفين وصنع آخر ليصبح أول لاعب يسجل في أربع نهائيات لبطولة اوروبا.

– بدأ رونالدو اليوم بإلقاء ميكروفون أحد المراسلين في بحيرة لكنه أنهاه بمساعدة البرتغال على التأهل كأحد أفضل أربعة فرق احتلت المركز الثالث بعدما عوضت تأخرها ثلاث مرات.

– صنع الهدف الأول لناني بتمريرة رائعة قبل أن يدرك التعادل 2-2 بهدف بكعب القدم ثم أضاف الثالث بضربة رأس.

– لكن لم تكن كل الأمور جيدة لرونالدو حيث واصل إصراره على تنفيذ كل الركلات الحرة وبينها واحدة قرب النهاية ليصل إلى 40 ركلة حرة بلا هدف في بطولة اوروبا.

* المباراة الرابعة (دور الستة عشر)

ويلز 1 ايرلندا الشمالية 0

– أسوأ أداء لويلز في البطولة وحسمت المباراة بفضل هدف بالخطأ من أحد لاعبي ايرلندا الشمالية في مرماه بعد تمريرة من بيل.

البرتغال 1 كرواتيا 0 (بعد وقت إضافي)

– كان رونالدو غائبا لنحو ساعتين في مباراة للنسيان لكن الشيء الوحيد الذي لا يمكن اتهامه به هو التنصل من مسؤولياته.

– وعندما سدد ناني الكرة وصلت إلى رونالدو الذي سددها بدوره لكنها ارتدت من الحارس ليتابعها ريكاردو كواريسما بسهولة داخل الشباك.

* المباراة الخامسة (دور الثمانية)

ويلز 3 بلجيكا 1

– لم يظهر بيل بقوة لكنه اجتهد كثيرا في الضغط على بلجيكا أثناء قيامها ببدء الهجمات.

– سجل آخرون أهداف ويلز إذ برزت نقاط قوتها وأيضا روح الفريق.

البرتغال 1 بولندا 1 (فازت البرتغال 5-3 بركلات الترجيح)

– قبل أربع سنوات لم تتح فرصة تسديد ركلة الترجيح الخامسة لرونالدو في الهزيمة أمام اسبانيا في الدور قبل النهائي.

– هذه المرة تأكد من عدم تكرار الأمر وسجل من أول ركلة ترجيح في ظهور نادر للاعب الذي قضى ليلة أخرى في توبيخ زملائه بدلا من محاولة التسجيل.

– أتيحت له فرصة جيدة للتسجيل قبل خمس دقائق من نهاية الوقت الأصلي لكنه لم يستطع تسديد الكرة.…

أكمل القراءة »

بيل يُلهب سباق الكرة الذهبية

بيل يُلهب سباق الكرة الذهبية

مع نهاية الموسم الماضي وتتويج ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا حقق البرتغالي كريستيانو رونالدو سبقا مهما على غريمه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة في صراع الكرة الذهبية لسنة 2016 ، كما حقق الأوروغوياني لويس سواريز زميل ميسي في الفريق الكاتالولي إنجازا كيرا بتتويجه كهداف لفريقه وهدافا للدوري الإسباني والموسم كله وهو ما جعله مرشحا لمرافقتها في الحفل الختامي .

ورغم كون الترشيحات غالبا تأخذ بعين الإعتبار مسيرة اللاعب رفقة فريقه بشكل كبير، لكن عدد من المتتبعين اعتبروا نهائيات أمم أوروبا فرنسا 2016 وكوبا أمريكا في ذكراها المائة بالولايات المتحدة الأمريكية والألعاب الأولمبية ريو دي جانيرو القادمة فرصة أمام النجوم الثلاثة ونجوم آخرين للتألق وقلب المعطيات.

ونستعرض أبرز المتغيرات التي حدثت في الصراع بين النجوم حول الأفضل في انتظار مسابقة كرة القدم في الألعاب الأولمبية:

يبقى المرشح الأبرز لنيل الكرة الذهبية لسنة 2016 لفوزه بلقب دوري أبطال أوروبا وانتظام معدله التهديفي في الموسم الماضي ،ورغم مستواه في نهائيات أمم أوروبا الحالية رفقة منتخب بلاده لكن وصوله لنصف النهائي رفقة منتخب غير مرشح للفوز باللقب يعتبر إنجازا مهما وفي حال تألقه وبلوغ النهائي سيحسم بشكل كبير الصراع مع المنافسين.

ورشح البلغاري ستويشكوف الفرنسي أنطوان غريزمان والويلزي غاريث بيل للفوز بالكرة الذهبية للعام الحالي لكنه شدد على أن رونالدو سيحصل على الجائزة مرة أخرى لوسامته!.

Football Soccer - Croatia v Portugal - EURO 2016 - Round of 16 - Stade Bollaert-Delelis, Lens, France - 25/6/16 Portugal's Cristiano Ronaldo celebrates at the end of the match REUTERS/Lee Smith Livepic

ضيع فرصة ذهبية في كوبا أمريكا وخسر اللقب بضربات الترجيح أمام التشيلي وضيع إحداها بطريقة أثارت سخرية منتقديه ،أعتزل دوليا كرد فعل على الفشل في قيادة منتخب يعج بالنجوم للقب كبير وقدم خدمة لمنافسه التقليدي الذي يعاني في أمم أوروبا الحالية.

Messi

قبل بداية البطولات القارية اعتبر أبرز نجم بإمكانه مرافقة الثنائي للقمة لكونه أزاح ميسي من قمة هدافي برشلونة وأزاح رونالدو من قمة هدافي الدوري الإسباني لكن غيابه بسبب الإصابة وخروج منتخب الأوروغواي من دوري المجموعات حرمه من اللعب والتألق.

يعتبر أبرز مستفيد من البطولات القارية فهو أحد نجوم أمم أوروبا 2016 وقاد منتخب بلاده المغمور لنصف النهائي ،كما قدم نهاية موسم جيد رفقة ريال مدريد وتوج بلقب دوري أبطال أوروبا ويعتبر أكبر تهديد لطموحات الأوروغوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار لكونه قد يتواجد في اللائحة النهائية.

وقال هداف بلغاريا السابق إن بيل سيكون بين المرشحين للفوز بالجائزة في حال تأهل ويلز إلى نهائي بطولة أوروبا الحالي بالفوز على البرتغال في قبل نهائي المقرر يوم الأربعاء.

Soccer Football - FC Barcelona vs Sevilla - Copa del Rey Final - Vicente Calderon, Madrid, Spain - 22/5/16 Barcelona's Neymar Reuters / Juan Medina Livepic EDITORIAL USE ONLY.

لم يشارك في كوبا أمريكا رفقة منتخب البرازيل وقدم موسم متوسطا مع برشلونة وينتظر مسابقة كرة القدم في الألعاب الأولمبية ببلده ليصنع الفارق ووحدها الميدالية الذهبية والتألق كقائد بإمكانها أن تحافظ على مكتسبات السنة الماضية حيث احتل الصف الثالث خلف ميسي ورونالدو .

يعتبر الفرنسي أنطوان غريزمان جناح أتلتيكو مدريد ومنتخب فرنسا ابرز المرشحين لقلب المعطيات لكونه حاليا يتصدر لائحة هدافي أمم أوروبا ويلعب نصف النهائي أمام ألمانيا وفي حال التتويج باللقب سيكون أحد المرشحين الأقوياء لمرافقة الثنائي الأفضل في العالم ،وهو نفس المصير الذي ينتظر الألماني توني كروس نجم وسط ميدان ريال مدريد ومنتخب ألمانيا والذي يتألق في نهائيات أمم أوروبا وقد يمنحه اللقب فرصة التواجد بين الكبار.…

أكمل القراءة »

تصرّف يُظهر الدور القيادي لرونالدو أمام بولندا (فيديو)

تصرّف يُظهر الدور القيادي لرونالدو أمام بولندا (فيديو)

انتشر مقطع فيديو يكشف المهارات القيادية التي يمتلكها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

ورصدت عدسات المصورين قيام رونالدو بإقتاع زميله جواو موتينيوبتنفيذ إحدى ركلات الترجيح قائلًا له: “هيا تقدم، أنت تسدد ركلات الجزاء بشكل جيد، كن قويًا ولا تخشَ شيئًا، الأمر بين يدي الله الآن”.

وتمكن موتينيو من تسديد الركلة الثالثة وتسجيلها بنجاح.


أكمل القراءة »

رونالدو يعلق على اعتزال ميسي الدولي

رونالدو يعلق على اعتزال ميسي الدولي

أبدى كريستيانو رونالدو قائد البرتغال وهداف ريال مدريد الإسباني مساندته لقائد الأرجنتين ليونيل ميسي، داعيًا إياه إلى العودة عن قراره بالاعتزال دوليًا مع منتخب بلاده عقب الخسارة في نهائي كأس كوبا أمريكا أمام تشيلي الاسبوع الماضي.

ولعب ميسي الحائز على لقب أفضل لاعب في العالم 5 مرات في 3 نهائيات لبطولة كوبا أمريكا في 2007 و2015 و2016 بالإضافة إلى نهائي كأس العالم لكرة القدم 2014 وخسر في كل هذه المرات.

وخلال المباراة النهائية أمام تشيلي الأسبوع الماضي أهدر أول ضربة جزاء للأرجنتين في ضربات الترجيح بعد انتهاء المباراة بالتعادل بلا أهداف وانخرط في البكاء وهو جالس مع باقي زملائه.

وبعد الخسارة قال ميسي إن مسيرته مع الأرجنتين انتهت وأنه قرر اعتزال اللعب الدولي، وعلى الرغم من هذا القرار فقد تجمع الأرجنتينيون بناءً على دعوة شخصيات عامة مثل الرئيس ماوريسيو ماكري وأسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا حول نصب تذكاري في أحد شوارع وسط بوينس لآيرس حيث يحتفل المشجعون عادة بالانتصارات الرياضية، وتوسل المتظاهرون الذين كانوا يلوحون بلافتات تشيد بميسي بالعودة للفريق الوطني مرة أخرى.

وقال رونالدو الذي قاد البرتغال إلى نصف نهائي بطولة أوروبا: “يؤلمني أن أرى ميسي يبكي وأتمنى أن يعود إلى صفوف المنتخب الوطني”.

وأضاف رونالدو لصحيفة “موندو ديبورتيفو”: “ميسي اتخذ قرارَا وعلى الناس أن يفهموه. إنه لم يعتاد على الخسارة وخيبة الأمل أو حتى على المركز الثاني. إهداره ركلة جزاء لا يجعله لاعبًا سيئًا”.

وتقاسم رونالدو وميسي جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم خلال السنوات الثمانية الأخيرة، إذ فاز بها ميسي 5 مرات ورونالدو 3.…

أكمل القراءة »

عرض “ميكروفون” رونالدو في مزاد خيري

عرض “ميكروفون” رونالدو في مزاد خيري

عاد ميكروفون قناة “CMTV” التلفزيونية البرتغالية الذي ألقاه كريستيانو رونالدو قائد المنتخب في البحيرة قبل مباراة الفريق أمام المجر في دور المجموعات ببطولة أوروبا الحالية عاد للواجهة.

وأرسلت القناة أحد الغطاسين للغوص في البحيرة وجلب الميكروفون من جديد بعدما ألقاه رونالدو فيها قبل نحو أسبوع عندما كان يتنزه مع زملائه قبل مواجهة المجر في ختام الدور الأول من المجموعة السادسة وذلك إثر رفضه الحديث مع أحد الصحفيين العاملين في القناة.

وذهب هذا الصحفي إلى رونالدو مباشرة حينما كان يسير مع زملائه في نزهة إلى جوار البحيرة صباح يوم المباراة وسأله سؤالًا مباشرة وبسيطًا عن شعوره قبل المباراة فما كان من هداف ريال مدريد الإسباني إلا أن أخذ الميكروفون من يد الصحفي وألقاه في البحيرة مباشرة!

تصرف رونالدو تبين فيما بعد أنه جاء بسبب تدخل الصحيفة في حياته الشخصية.

ففي 2014 رفض رونالدو الإجابة على سؤال من أحد الصحفيين في القناة ذاتها التي يتهما “الدون” بالتشهير به وبعائلته.

ومن المقرر أن تعرض القناة هذا الميكروفون التالف في مزاد علني يعود إيراده إلى الأعمال الخيرية باعتباره بات ميكروفونًا شهيرًا لمجرد أن ألقى به رونالدو في البحيرة!…

أكمل القراءة »

صحفية تحرج رونالدو بسبب إبراهيموفيتش (فيديو)

صحفية تحرج رونالدو بسبب إبراهيموفيتش (فيديو)

شهد معسكر منتخب البرتغال، المتأهل إلى قبل نهائي يورو 2016، موقفا محرجا للقائد كريستيانو رونالدو، فخلال أحد التدريبات في دور المجموعات وقف “الدون” إلى جوار كواريسما وأخذا يتحدثا مع فتاتين من الجماهير في المدرجات.

وطلب هداف ريال مدريد التاريخي الاتصال بإحداهما هاتفيا وطلب منها وصديقتها النزول لأرضية الملعب، إذ كان رونالدو وكواريسما مثل المراهقين في تعاملهما مع ممرضة برتغالية وأخرى صحفية ألمانية.

هذه الواقعة حدثت الشهر الماضي خلال مباريات المجموعة السادسة، لكن تفاصيلها تكشفت، اليوم السبت، بعدما باتت البرتغال أول المتأهلين إلى قبل النهائي.

رفض رونالدو بسبب زلاتان

وقبلت واحدة منهن دعوة رونالدو ونزلت للملعب لمقابلته ومازحته بالقول إنها ممرضة وستساعده حال سقوطه داخل أرضية الملعب وتعطيه العلاج المناسب.

أما الصحفية الألمانية فرفضت دعوته وكشفت في وقت لاحق أنها لا تحبه، مفضلة عليها النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي الجديد.

أكمل القراءة »