الرئيسية / أخبار ريال مدريد (صفحه 6820)

أخبار ريال مدريد

باكو بويو: هؤلاء من قتلوا هجوم برشلونة في الكلاسيكو

باكو بويو: هؤلاء من قتلوا هجوم برشلونة في الكلاسيكو – كرة قدم – كرة إسبانية – مدريدي

حارس مرمى ريال مدريد السابق باكو بويو
حارس مرمى ريال مدريد السابق باكو بويو

تحدث حارس مرمى ريال مدريد السابق فرانسيسكو بويو عن الخطوط العريضة للفوز الذي حققه النادي الملكي على حساب برشلونة في مباراة الكلاسيكو التي جرت يوم السبت الماضي.

وفاز ريال مدريد على برشلونة بهدفين مقابل هدف واحد في قمة الجولة الواحدة والثلاثين من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم ، والتي جرت على ملعب كامب نو أمام حشد كبير.

وأشاد باكو بويو بخط هجوم ريال مدريد بقيادة جاريث بيل، كريستيانو رونالدو وكريم بنزيما ، لكنه شدد على العمل الكبير جداً من جانب خط الدفاع الذي تمكن من إيقاف “الـ الإم إس إن”.

وقال فرانسيسكو بويو في برنامج “التشيرنجيتو” الذي يبث على القناة السادسة الإسبانية : “هجوم ريال مدريد لم يقتل برشلونة على الرغم من أهدافه التي سجلها يوم السبت”.

وحول أسباب الفوز على النادي الكتلوني في معقله واضاف : “هجوم برشلونة الشهير غرق ما بين السطور من ريال مدريد ، حيث اضطر ميسي للرجوع إلى الوسط وراكيتيتش إلى الأطراف ، مارسيلو قتل برشلونة على الأجنحة وكارفاخال فعل نفس الشيء”.

أكمل القراءة »

سيرجيو راموس يدخل التاريخ السئ لليغا

8989

اصبح القائد سيرجيو راموس ثالث اكثر لاعب يطرد في تاريخ الليغا ، وذلك بعد الطرد الذي تعرض له في الكلاسيكو ، فقد عادل خوانيتو رودريجيز وتحصل على البطاقة الحمراء رقم 16 له في الليغا ، ولم يتبقى امامه سوى بابلو الفارو وأجوادو برصيد 18 طرد لكل لاعب .
هذه البيانات تسبب قلق في صفوف النادي لان راموس هو عنصر أساسي في الدفاع ، بالاضافة الى ذلك كونه قائد الفريق ، وقد طرد هذا الموسم 3 مرات حتى الان ، غاب ضد ليفانتي بسب تراككم البطاقات الصفراء ، وغاب امام اشبيلية بعد ان طرد امام لاس بالماس ، وايضا سيغيب عن المباراة المقبلة في الليغا .

وضد برشلونة ، راموس ترك فريقه يلعب بـ 10 لاعبين في اللحظة الحاسمة من المباراة ، ولكن في نهاية المطاف كريستيانو منح الفوز لمدريد ، وقد تحصل راموس على البطاقة الحمراء بشكل مباشر في 7 مباريات ، وفي موسم 2013 – 2014 تعرض للطرد بعد تحصله على بطاقتين ولكن قام الاتحاد الاسباني بازالة بطاقة وذلك في مباراة امام اوساسونا .

وبالإضافة إلى ذلك ، فهو أيضا اكثر لاعب تعرض للطرد في تاريخ ريال مدريد ، سواء في الدوري او في جميع المسابقات ، فقد تعرض للطرد 21 مرة وياتي بعده هييرو الذي طرد 12 مرة وجوتي الذي طرد 10 مرات .

وهذه الأرقام هى على النقيض مع اسبانيا ، فقد لعب سيرجيو راموس 131 مباراة مع الفريق ولم يطرد في اي منها .

— سيرجيو راموس يدخل التاريخ السئ لليغا .…

أكمل القراءة »

توماس رونسيرو ساخراً: أين هو بيرسكوب جيرارد بيكيه؟

توماس رونسيرو ساخراً: أين هو بيرسكوب جيرارد بيكيه؟ – كرة قدم – كرة إسبانية – مدريدي

الصحفي المدريدي توماس رونسيرو
الصحفي المدريدي توماس رونسيرو

سخر الصحفي المدريدي المتعصب توماس رونسيرو من مدافع برشلونة جيرارد بيكيه وعشقه لتطبيق “بيريسكوب” ، فيما أشار إلى اختفائه بعد نهاية الكلاسيكو رغم أنه سجل هدفاً.

وفاز ريال مدريد على برشلونة بهدفين مقابل هدف واحد في قمة الجولة الواحدة والثلاثين من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم ، والتي جرت على ملعب كامب نو أمام حشد كبير.

وسئل رونسيرو عن زين الدين زيدان وقال : “زيدان فاز مع نهج جيد وتكتيك جيد ، لقد فاز في المباراة رغم أن كل شيء ضده ، كريستيانو ظهر أيضاً كما يجب وأكد أنه الأفضل في العالم”.

وحول اللاعب جيرارد بيكيه الذي احتفل بعد هدفه بالإشارة إلى تطبيق بيريسكوب واضاف : “بيكيه بعد تسجيله للهدف كان يفكر فقط في تطبيق بيريسكوب ، ولكن أين هو بيريسكوب الآن؟”.

ورداً على سؤال حول فوز ريال مدريد على برشلونة وقال : “لقد أثبت زيدان نفسه ، البعض قال أنه سيفشل ولكنه فاز على برشلونة بوجود خط الهجوم “MSN” ومع التشكيلة الكاملة”.

أكمل القراءة »

ريال مدريد يستعد للقاء فولفسبورج بروح عالية عقب فوزه بالكلاسيكو

مدريدي  

بدأ اليوم ريال مدريد استعدادته لمواجهة فولفسبورج الألماني الأربعاء المقبل في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعد فوزه بكلاسيكو الليجا أمام برشلونة بهدفين لهدف على ملعب الكامب نو.

وخاض الفريق الملكي مرانه اليوم بروح عالية وشعور بالرضاء عقب فوزه على غريمه التاريخي برشلونة ، فيما كان رافائيل فاران الوحيد الذي غاب عن المران بسبب إصابة عضلية.

وشارك في جلسة المران كيكو كاسياس وروبين يانيز ودانيلو وناتشو فيرناندز وألبارو أربيولا وماتيو كوفاتشيش وخاميس رودريجيز وإيسكو ألاركون ولوكاس فازكويز وخيسيه رودريجيز، الذين أجروا التدريبات تحت أمطار خفيفة.

أكمل القراءة »

تجربة ترصد 195 ألف شعور لاثنين من المشجعين في الكلاسيكو

مدريدي  

شهدت تجربة عصبية أجريت يوم السبت الماضي أثناء مواجهة الكلاسيكو بين برشلونة وريال مدريد في الجولة الـ31 من الدوري الإسباني لقياس مشاعر اثنين من مشجعي الفريقين، رصد أكثر من 195 تفاعلا عاطفيا وستة ملايين رد فعل جسدي أثناء المباراة لدى كل مشجع.

وأجريت التجربة التي حملت عنوان (مؤشر المشاعر) بواسطة شركتي (أوجيلفوان برشلونة) و(بيتبرين) في برنامج تليفزيوني لقناة (تي في 3) الكتالونية وشارك فيها الصحفيان جوان بيومالا وسيرو لوبيز، حيث يشجع الأول برشلونة والثاني ريال مدريد.

ووفقا لما قاله المسئولون عن التجربة، فإن كلا الصحفيين شاهدا المباراة مع وجود جهاز مثبت في الرأس واليدين لدى كل منهما مع ارتداء نظارة خاصة، وكلها عناصر تسمح بقياس النشاط الكهربائي وتسجيل رودود الفعل العاطفية والادراكية.

وأظهرت الدراسة أن مشاعر الصحفيين حينما اهتز مرمى الفريق الذي يشجعه كل منهما كانت “أكثر حدة” مما كان عليه الأمر حينما سجل الفريق الذي يؤازره كل منهما.

وكانت الأهداف هي اللحظات التي شهدت “أكثر المشاعر والعواطف الحادة”، وبالأخص الدقيقة 84 التي شهدت تسجيل كريستيانو رونالدو للهدف الثاني الذي منح ريال مدريد الفوز بهدفين لواحد.

وكانت المشاعر التي سجلت بالنسبة للصحفي المدريدي هي “الغبطة والسعادة”، و”الاحباط والغضب” بالنسبة للبرشلوني.

ومن ضمن الأمور المثيرة للدهشة، وفقا للتجربة، أن اللحظة التي سبقت تسديد رونالدو لركلة حرة في الشوط الأول شهدت مستويات توتر أكبر من تلك التي سجل فيها جيرارد بيكيه الهدف الأول لبرشلونة.

أكمل القراءة »

جاريث بيل يعد جماهير ريال مدريد بالتأهل لنهائي دوري الأبطال

جاريث بيل يعد جماهير ريال مدريد بالتأهل لنهائي دوري الأبطال – كرة قدم – كرة إسبانية – مدريدي

جاريث بيل
جاريث بيل

أبرم الويلزي جاريث بيل وعداً مع جماهير فريقه ريال مدريد بالتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا الذي سيقام في مدينة ميلانو الإيطالية نهاية الموسم الحالي.

بيل نشر تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر يوضح من خلالها الحماس الكبير الذي انتابه بعد الفوز في الكلاسيكو على برشلونة ورغم مرور 24 ساعة على انطلاق المباراة.

وقال جاريث بيل في التغريدة التي تعلو صورة تجمعه مع كريستيانو رونالدو وبيبي ومودريتش احتفالاً بتسجيل الهدف الثاني في شباك برشلونة “لا أزال متحمساً! سنذهب إلى نهائي دوري الأبطال في نهاية الموسم”.

وسجل جاريث بيل هدف ريال مدريد الثاني في شباك برشلونة بتسديدة رأسية متقنة لكن الحكم ألغاه بداعي الخطأ، فيما أجمع معظم المحللين أن هدفه صحيح بنسبة 100%.

** اقرأ أيضاً: إنريكي لا يجرؤ على استبدال سواريز أو نيمار أو ميسي!

أكمل القراءة »

تفاصيل صفقة انضمام خاميس رودريجيز إلى ريال مدريد

تفاصيل صفقة انضمام خاميس رودريجيز إلى ريال مدريد – كرة قدم – كرة إسبانية – مدريدي

خاميس رودريجيز
خاميس رودريجيز

كشفت التسريبات التي ينشرها موقع فوتبول لياكس باستمرار عن قيمة صفقة انتقال خاميس رودريجيز من موناكو الفرنسي إلى ريال مدريد الإسباني خلال سوق الانتقالات الصيفية 2014.

عقد انتقال اللاعب يوضح أن قيمة الصفقة المبرمة بين موناكو وريال مدريد تبلغ 75 مليون يورو يتم دفعها على ثلاث دفعات كل واحدة تبلغ 25 مليون يورو، حيث ستكون الدفعة الثالثة في صيف العام الحالي.

وسترتفع قيمة الصفقة بناءً على المكافآت التي سيحصل عليها موناكو والمتمثلة بنيل مليون يورو عن كل موسم يستطيع خلاله ريال مدريد التأهل لدوري أبطال أوروبا ولمدة 5 مواسم متتالية.

كما سيحصل النادي الفرنسي على 5 ملايين يورو في حال ترشح خاميس لجائزة كرة الفيفا الذهبية، وسيحصل على 5 ملايين يورو إضافية إن فاز بالجائزة.

وتبلغ قيمة صفقة خاميس حتى الآن 76 مليون يورو، فيما من المتوقع أن ترتفع إلى نحو 80 مليون يورو على أقل تقدير في حال استمر اللاعب ضمن صفوف ريال مدريد.

ونصت بنود العقد على نيل خاميس 7 ملايين يورو في الموسم الأول، على أن يرتفع قيمة أجره إلى 7.7 مليون يورو في الموسم الحالي.

** اقرأ أيضاً: جاريث بيل يعد جماهير ريال مدريد بالتأهل لنهائي دوري الأبطال 

أكمل القراءة »

دور الثمانية في دوري الأبطال .. ما بين الثأر والتطلع لإحداث مفاجأة

مدريدي  

ستتجه أنظار عشاق كرة القدم عبر أنحاء العالم يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين لمختلف الملاعب الأوروبية التي ستحتضن مباريات ذهاب دور الثمانية لدوري الأبطال، حيث سيستضيف برشلونة الإسباني مواطنه أتلتيكو مدريد على ملعب “كامب نو” في مباراة تحمل الطابع الثأري، بينما سيحل بنفيكا البرتغالي ضيفا على ملعب “أليانز أرينا” معقل بايرن ميونخ الألماني.

بينما ستشهد مباريات الأربعاء مواجهتين قويتين أيضا حيث سيشد ريال مدريد الرحال إلى ملعب “فولفسبورج أرينا”، بينما سيستضيف باريس سان جيرمان الفرنسي نظيره مانشستر سيتي الإنجليزي على ملعب “حديقة الأمراء” في لقاء لن يخلو من المتعة.

ولن ترغب أي من الفرق الثمانية التي تأهلت لهذا الدور أن تفوت فرصة التواجد في النهائي الحلم للبطولة الأعرق داخل القارة العجوز على ملعب “جيوزيبي مياتزا” بمدينة ميلانو الإيطالية يوم 28 مايو/أيار المقبل.

وعلى ملعب “كامب نو” سيدخل البلاوجرانا اللقاء بهدف نسيان مرارة الهزيمة التي تجرعها في الكلاسيكو السبت في عقر داره أمام ريال مدريد بنتيجة (1-2)، ويؤكد أنها كانت مجرد كبوة جواد.

وليس هذا هو الهدف الذي سيدخل به لاعبو البلاوجرانا المباراة فحسب، بل أنهم سيحاولون تحقيق نتيجة إيجابية تعينهم قبل مواجهة الإياب على ملعب “فيسنتي كالديرون” الأسبوع المقبل، لاسيما وأن اللقاء يحمل طابعا ثأريا للفريق الكتالوني الذي سبق وأن خرج علي يد “الروخيبلانكوس” من ذات الدور موسم (2013-2014) بإجمالي المواجهتين (1-2).

وتأهل برشلونة لهذا الدور للموسم التاسع على التوالي، بالإضافة إلى أنه حقق فوزه الحادي عشر على ملعبه خلال مباراة إياب دور الـ16 أمام أرسنال الإنجليزي وحافظ على سجله الخالي من الهزائم في البطولة هذا الموسم.

في المقابل، يدخل الأتلتي المباراة منتشيا بعد الفوز الكبير الذي حققه في الليجا أمام ريال بيتيس بنتيجة (5-1)، إلا أن ما سيؤرق المدير الفني الأرجنتيني للفريق، دييجو سيميوني، هو الغيابات الكثيرة التي يعاني منها الفريق على مستوى الخط الخلفي المتمثلة في الثنائي الأوروجوائي دييجو جودين وخوسيه ماريا خيمينز اللذين يعانيان من إصابات عضلية.

وتأهل الأتلتي لهذا الدور للعام الثالث على التوالي، وهي المرة الثالثة التي خلال آخر أربع سنوات التي يلتقي فيها مع فريق إسباني، حيث أقصى برشلونة الموسم قبل الماضي، قبل أن يخرج على يد الفريق الملكي في الموسم الماضي بصعوبة بإجمالي المواجهتين (1-0).

وخلال المواجهة التي ستجمع بين فولفسبورج وريال مدريد، سيحال الفريق الألماني إحداث مفاجأة من العيار الثقيل بإخراج صاحب الرقم القياسي في الفوز بهذه البطولة، 10 مرات، في أول ظهور له في هذا الدور، والثاني له في البطولة بعد موسم 2009-2010 الذي بلغ خلاله دور المجموعات.

ويدخل فولفسبورج المباراة متسلحا بمؤازرة جماهيرية كبيرة ساهمت في عدم تذوق الفريق لطعم الخسارة في آخر أربع مواجهات على ملعبه، بينما يأمل ريال مدريد في إنقاذ موسمه ببطولة تحفظ ماء الوجه، بعد ابتعاده عن المنافسة على لقب الليجا، فضلا عن خروجه مبكرا من كأس الملك بسبب خطأ إداري بإشراك لاعب موقوف.

ويأمل رجال الفرنسي زين الدين زيدان في مواصلة مسلسل التألق أمام الفرق الألمانية في الآونة الأخيرة بعدما حققوا ثلاثة انتصارات خلال آخر أربع زيارات للملاعب الألمانية، لاسيما وأن سجل الفريق يحمل 18 هزيمة خلال 25 مباراة خاضها الميرينجي على هذه الملاعب.

من جانبه، يأمل العملاق البافاري، البايرن، في موصاة مشواره الناجح في البطولة بعد التأهل بشق الأنفس أمام يوفنتوس الإيطالي في دور الـ16 في مباراة محفوفة بالمخاطر أمام فريق يعيش أفضل فتراته في الوقت الراهن ويتصدر ترتيب البطولة المحلية في بلاده.

في المقابل، يدخل نسور العاصمة البرتغالية اللقاء بآمال بلوغ الدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ عام 1990 ، بعدما استطاع أن يقصي في الدور ثمن النهائي العملاق الروسي زينيت سان بطرسبرج، ويتأهل لهذا الدور لأول مرة منذ موسم 2011-2012 عندما خرج أمام تشيلسي.

وتختتم مباريات الذهاب بالمباراة التي ستجمع الـ”بي إس جي” بضيفه المان سيتي، الذي حقق إنجازا تاريخيا بالتأهل لهذا الدور للمرة الأولى في تاريخه، في الوقت الذي بلغ فيه الفريق الباريسي هذا الدور للمرة الرابعة على التوالي.

ويأمل بطل الدوري الفرنسي هذا الموسم، في استغلال حسمه للقب قبل عدة أسابيع من انتهاء البطولة من أجل بلوغ الدور نصف النهائي، لاسيما بعد حظه العثر الذي منعه من تخطي هذا الدور في آخر ثلاث مواسم أمام برشلونة، مرتين عامي 2013 و2015 ، وتشيلسي في عام 2014.

في المقابل يأمل السيتيزنس في مواصلة صناعة التاريخ بعدما توقفت مغامرته القارية في آخر موسمين عند الدور ثمن النهائي أمام العملاق الكتالوني.

أكمل القراءة »

أبرز عناوين صحف اسبانيا الصادرة اليوم الاثنين 4-4-2016

أبرز عناوين صحف اسبانيا الصادرة اليوم الاثنين 4-4-2016

فيما يلي أبرز عناوين صحف اسبانيا الصادرة اليوم الاثنين 4-4-2016

ماركا : الدبابة (كاسيميرو)
كان لاعباً حاسماً في الكلاسيكو
كاسيميرو : كنا مديونين للجماهير

آس : كرستيانو يحكم في بيت ميسي
النجم البرتغالي تألق في المباراة الكبيرة
رونالدو سجل 10 أهداف في 12 مباراة في كامب نو ( معدل 0.83 )
ميسي سجل 12 هدف في 16 مباراة في البرنابيو ( معدل 0.75 )

موندو ديبورتيفو : وقت العلاج
إنريكي إجتمع مع طاقمه بعد الكلاسيكو لمراجعة الأخطاء
المدرب يتحمل مسئولية الخسارة في الكلاسيكو ويعرف أخطاءه
عائلة ميسي اليوم تكذب المزاعم حول التهرب الضريبي

حساب مدريدي على انستقرام، يتيح لك متابعة الأخبار ومشاهدة الأهداف والملخصات مع أسرع تغطية للنتائج!   متابعة الصفحة…

أكمل القراءة »

ملخص .. الريال يفوز في ليلة تكريم كرويف وليستر ويوفنتوس يقتربان من التتويج

مدريدي  

شهدت ملاعب الكرة في القارة العجوز خلال الأسبوع الحالي العديد من النتائج المثيرة كان أبرزها فوز ريال مدريد على غريمه التقليدي برشلونة في عقر داره في مباراة “كلاسيكو الأرض” بنتيجة (1-2)، في مباراة شهدت تكريم أحد أساطير اللعبة، الهولندي الراحل، يوهان كرويف.

وفي فرنسا، قاد النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش فريقه باريس سان جيرمان لفوز كبير أمام نيس برباعية كان لزلاتان نصيب الأسد منها بهاتريك، ليواصل الفريق الباريسي دهس منافسيه في البطولة التي حسم لقبها منذ الجولة الـ30.

واستطاع الدولي السويدي أن يرفع بهذا الهاتريك رصيده من الأهداف لـ30 يتربع بها على صدارة هدافي الدوريات الأوروبية في صراع الفوز بـ(الحذاء الذهبي) إلى جانب كل من الأرجنتيني جونزالو إيجواين، لاعب نابولي الإيطالي، والبرازيلي جوناس أوليفيرا، لاعب بنفيكا البرتغالي، وبفارق هدف أمام البرتغالي كريستيانو رونالدو، لاعب ريال مدريد الإسباني.

وكانت أعين متابعي كرة القدم في جميع أنحاء موجهة صوب ملعب الكامب نو الذي كان يحتضن “كلاسيكو الأرض” بين برشلونة وريال مدريد، والتي بدأت بلفتة إنسانية من جانب إدارة النادي الكتالوني بتكريم أسطورة النادي، يوهان كرويف، الذي توفي الأسبوع الماضي بعد صراع مع سرطان الرئة.

ودخل البلاوجرانا المباراة بأفضلية العشر نقاط التي كانت تبعده عن الميرينجي، حيث أن الفوز بالمباراة كان يعني إهداء لقب الليجا إكلينيكيا للفريق الكتالوني، إلا أن الفريق الملكي قلب الطاولة على الجميع واقتنص الفوز في مباراة كانت الأولى للفرنسي زين الدين زيدان كمدير فني للريال في الكلاسيكو.

ولكن لم ترتق المباراة للمستوى الفني المنتظر، حيث بدأها برشلونة بسيطرته المعتادة على الكرة، ولكن نسق الأداء كان بطيئا، في المقابل، اعتمد الريال على التنظيم الدفاعي المحكم وغلق المساحات أمام ثلاثي البرسا الهجومي “إم إس إن”، ميسي وسواريز ونيمار، مع الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة عن طريق الجناحين جاريث بيل ورونالدو.

واستطاع ريال مدريد بهذا الفوز أن يوقف القطار الكتالوني المنطلق والذي لم يتذوق طعم الهزيمة خلال 39 مباراة، إلا أن برشلونة ما زال بإمكانه حسم لقب الليجا حيث يبتعد بفارق 6 نقاط عن أتلتيكو مدريد، وسبع أمام الريال، مع تبقي 7 جولات على النهاية.

ومن جانبه، استطاع أتلتيكو مدريد تحقيق فوز كبير بخماسية مقابل هدف أمام ريال بيتيس رغم الغيابات، في مباراة شهدت تألق المهاجم الفرنسي أنطوان جريزمان الذي أحرز هدفين.
وسيحل “الروخيبلانكوس” ضيفا على ملعب الكامب نو، معقل البلاوجرانا، بعد غد الثلاثاء في ذهاب دور الـ8 لدوري الأبطال.

وفي البريميير ليج، واصل ليستر سيتي صدارته لجدول الترتيب بعدما حقق فوزا صعبا في عقر داره أمام ساوثامبتون بهدف نظيف حمل توقيع مدافعه ويس مورجان، مستفيدا من تعثر ملاحقه المباشر توتنهام هوتسبر أمام ليفربول بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، ليعمق الفارق لسبع نقاط.

وفاز كل من أرسنال ومانشستر سيتي بنتيجتين كبيرتين (4-0) أمام كل من واتفورد وبورنموث على الترتيب، في الوقت الذي حقق فيه مانشستر يونايتد فوزا قيصريا أمام إيفرتون بهدف نظيف جاء عبر أقدام الفرنسي أنتوني مارسيال.

وفي الكالتشو، اقترب يوفنتوس خطوة من الفوز باللقب بعدما عاد بثلاث نقاط غالية من ملعب إمبولي بهدف نظيف برأسية الكرواتي ماريو ماندزوكيتش، مستفيدا من سقوط نابولي المفاجئ خارج الديار أمام أودينيزي بنتيجة (3-1) في مباراة شهدت طرد هداف البطولة جونزالو إيجواين قبل النهاية بربع ساعة.

وبهاتين النتيجتين، وسع يوفنتوس الفارق في الصدارة لست نقاط أمام ملاحقه نابولي قبل سبع جولات من النهاية.

وحسم روما دربي العاصمة أمام لاتسيو برباعية مقابل هدف، ليحافظ “الذئاب” على موقعهم في المركز الثالث برصيد 63 نقطة ويبتعدوا بفارق 4 نقاط فقط عن نابولي الوصيف.

وواصل ميلان سلسلة نتائجه المخيبة بعدما سقط خارج ملعبه أمام أتالانتا بنتيجة (2-1)، ليفشل في تذوق طعم الفوز للمباراة الرابعة على التوالي، ليظل في المركز السادس برصيد 49 نقطة ويبتعد بفارق سبع نقاط عن آخر المقاعد المؤهلة للبطولات الأوروبية، الذي يحتله فيورنتينا.

ودخل الدوري البلجيكي مراحله الأخيرة ببداية “الدور النهائي” الذي يشارك فيه الفرق أصحاب المراكز الستة الأولى، أبرزها كلوب بروج، الذي أنهى الدور الأساسي في المركز الأول، وفاز في مباراته الأولى أمام أوستند، في الوقت الذي سقط في جنت، الثاني، في فخ التعادل أمام زولته فاريجيم.

وفي البرتغال، وسع المتصدر بنفيكا الفارق لخمس نقاط مؤقتا مع ملاحقه المباشر، سبورتنج لشبونة، الذي سيحل ضيفا على بيلينينسش غدا الإثنين، بعدما أمطر شباك ضيفه سبورتنج براجا بخمسة أهداف مقابل واحد.

أكمل القراءة »