جماهير البارتينوبي تستقبل خصمها استقبالاً خاصاً…

يسعى نادي نابولي الإيطالي لرد فعلٍ كبيرٍ حينما يستضيف نظيره الإسباني ريال مدريد مساء اليوم الثلاثاء في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد الخسارة ذهاباً بـ1-3 على ملعب سانتياجو بيرنابيو، مما ينبئ باشتعال ملعب سان باولو بصخب مشجعي نادي الجنوب الإيطالي طوال زمن المباراة.

ولكن بحسب ما ذكرته صحيفة سبورت الكتالونية صباح اليوم، فيبدو أن الضجيج لن يقتصر فقط على مدرجات ملعب البارتينوبي، إذ احتشد نحو 100 مشجعاً من أنصار الفريق خارج فندق إقامة حامل اللقب الأوروبي مساء أمسٍ الإثنين وحتى الساعات الأولى من فجر اليوم الثلاثاء، حيث قاموا بإطلاق أصوات أبواق سياراتهم العالية والطرق على أواني ومقالي الطعام بأعلى سوتٍ ممكن، للعمل على ألا يحصل لاعبو الميرينجي على قسطهم المطلوب من النوم والراحة، لكي يكونوا مرهقين قبل مباراة الليلة.

جديرٌ بالذكر أن الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني للريال والذي سبق له اللعب للغريم التقليدي لنابولي -يوفنتوس- بالإضافة لفترته الرائعة مع النادي الملكي، قد قرر إلغاء التدريب الصباحي الأخير للاعبيه قبيل اللقاء المرتقب مساء اليوم، خوفاً من بطش جماهير المدينة بحافلة نقل الفريق أثناء رحلتها من فندق الإقامة لملعب التدريبات، علماً بأن إدارة ملعب سان باولو قد قررت فتح أبوابه للجماهير منذ الساعة الـ2 ظهراً بتوقيت جرينيتش، أي قبل نحو 6 ساعاتٍ من انطلاق المباراة، للتأكد من منع أي أعمال شغبٍ من المتوقع أن تحدث خارج مُحيط قلعة الفريق السماوي على هامش قمة اليوم في دوري الأبطال.