أقر مدرب ريال مدريد، الأرجنتيني سانتياغو سولاري، بأن فريقه قدم مباراة ضعيفة أمام ليغانيس الذي فاز على “الملكي” 0-1 في إياب دور 16 في كأس ملك إسبانيا، معرباً عن أسفه إزاء افتقاد فريقه للعنصر الهجومي.

وقال سولاري في مؤتمر صحافي عقب المباراة التي لم تحل نتيجتها دون تأهل الفريق لربع نهائي البطولة بفضل فوز الريال ذهاباً 3-0: “قدمنا مباراة ضعيفة خاصة في الشوط الأول، الجميع كان بحاجة للمشاركة باللعب لدقائق أكثر وهذا ما فعلناه، المهم هو أننا تأهلنا للدور التالي”.

وبعبارة “على الإطلاق”، نفى سولاري وجود أي مشكلة بينه وإيسكو ألاركون الذي خاض المباراة الثالثة له أساسياً تحت إمرة المدرب الأرجنتيني، وحين خرج من المستطيل الأخضر بعدما تم استبداله، لم يصافحه لاعب الوسط أو حتى ينظر إليه.

وأكد مدرب “الملكي” أنه لم يستشعر أي خطر على تأهل الفريق لربع النهائي، بفضل الفوز العريض الذي حققه على ملعب سانتياغو بيرنابيو.

على جانب آخر، أشاد سولاري بأداء حارسه الكوستاريكي كيلور نافاس، وقال: “قدم أداءً رائعاً، إنه على المستوى دائماً، يتدرب بشكل جيد كما أنه حارس عظيم”.