الرئيسية / App / ما منع موراتا من تسديد ركلة جزاء في نهائي السوبر الإسباني؟

ما منع موراتا من تسديد ركلة جزاء في نهائي السوبر الإسباني؟

كشفت الصحف الإسبانية عن السبب الذي منع مهاجم أتلتيكو مدريد ألفارو موراتا من تسديد ركلة جزاء، في المباراة النهائية لكأس السوبر الإسبانية، التي خسرها فريق الهنود الحمر أمام جاره العاصمي ريال مدريد.

وسقطت كتيبة التشولو دييجو سيميوني أمام الميرينجي بمساعدة ركلات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء الوقت الأصلي والإضافي لنهائي السوبر الإسباني بدون أهداف.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “ماركا”، فإن مهاجم الملكي السابق، كان من المفترض أن يُسدد ركلة الجزاء الأولى لفريقه، إلا أنه تأثر بعملية الدهس التي تعرض لها من قبل زميل الأمس داني كاربخال.

وقالت الصحيفة المقربة من العملاق المدريدي، إن موراتا أصيب بدوار شديد وقيء مستمر، جراء عملية الدهس التي تعرض لها بالخطأ لحظة احتكاك لاعبي الفريقين، بعد طرد فيدريكو فالفيردي في آخر 4 دقائق من الشوط الإضافي الثاني.

وكان مهاجم تشيلسي السابق في طريقه لقتل السوبر الإسباني إكلينيكيًا في انفراد صريح من منتصف الملعب مع تيبو كورتوا، إلا أن الشاب الأوروجوياني كان له رأي آخر، بإعاقة موراتا من الخلف، للإبقاء على فرص الريال في الفوز باللقب.

ولفتت الصحيفة إلى أن موراتا كاد يفقد الوعي بعد عملية الدهس غير المقصودة، الأمر الذي تسبب في إبعاده عن تسديد الركلة الترجيحية الأولى، وبالتبعية أضر بفرص الأتلتي، الذي خسر في النهاية بنتيجة 4-1 بركلات الجزاء الترجيحية.

تجدر الإشارة إلى أن موراتا كان من نجوم الفريق العاصمي في كأس السوبر، وفي مباراة الدور نصف النهائي ساهم في إقصاء برشلونة بفضل هدف التعديل الذي سجله في الدقيقة 81، قبل أن يأتي الدور على أنخيل كوريا لخطف هدف الفوز قبل إطلاق صافرة النهاية بأربع دقائق فقط.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *