الرئيسية / App / بالملكي .. 5 أشياء مطالب ريال مدريد بتحقيقها أمام كلوب بروج رغم حسم التأهل

بالملكي .. 5 أشياء مطالب ريال مدريد بتحقيقها أمام كلوب بروج رغم حسم التأهل


مدريدي – يحل ريال مدريد ضيفاً ثقيلاً على ملعب “جان برايدال” لمواجهة كلوب بروج البلجيكي يوم الأربعاء القادم، وذلك ضمن إطار الجولة السادسة والأخيرة من مرحلة المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وحسم ريال مدريد تأهله إلى دور الستة عشر منذ الجولة الماضية بعد تعادله مع باريس سان جيرمان، كما أنه لا يملك أي فرصة لخطف صدارة المجموعة، وبالتالي فإن المباراة لن تغير أي شيء بوضع الفريق بهذا الخصوص.

ورغم ذلك، سيكون ريال مدريد مطالباً بتحقيق العديد من الأشياء الأخرى في المباراة، وهي على النحو التالي:-

يجب على ريال مدريد الفوز لاستعادة هيبة البطل

ريال مدريد تأهل إلى ثمن النهائي بعد تحقيق انتصارين فقط على جلطة سراي، بينما تعادل وخسر من باريس، وتعادل مع كلوب بروج، وبالتالي فإن خسارة مباراة أخرى او حتى التعادل قد تجعل صورة الفريق سيئة جداً على الصعيد الأوروبي، وربما يكون أسوأ فريق يتأهل إلى الدور التالي.

ينبغي على ريال مدريد تحقيق الانتصار واستعادة الهيبة في دوري أبطال أوروبا، والتأكيد على أن ما حدث في أول جولتين كان مجرد فترة فراغ يمر بها الفريق قبل الانتفاضة، وهذا من شأنه أن يعزز حظوظ الفريق بالفوز باللقب أيضاً، على الأقل معنوياً.

الكلاسيكو

الكلاسيكو

تقديم مباراة كبيرة قبل مباراتي فالنسيا وبرشلونة

سيخوض ريال مدريد مباراتين في غاية الأهمية الأسبوع القادم ضد فالنسيا ثم برشلونة، وربما يتوقف عليهما شكل الموسم بالنهاية، وبالتالي فإن الظهور بشكل مخيب أمام كلوب بروج، سيدخل الفريق في مرحلة الشك قبل هاتين المباراتين، بينما سيزيد الانتصار من معنويات اللاعبين المرتفعة أساساً في الفترة الأخيرة.

عدم كسر النسق المتصاعد لريال مدريد

منذ الهزيمة المفاجئة من مايوركا، لم يسخر ريال مدريد أي مباراة سواء في الدوري أو دوري أبطال أوروبا، حيث حقق حيث حقق 7 انتصارات، وتعادل في مباراتين، كما لم تستقبل شباكه سوى 4 أهداف.

ريال مدريد في نسق متصاعد مع زين الدين زيدان، كل أسبوع نشعر أنه أصبح أكثر قوة وصلابة عن الأسبوع الماضي، مما يجعل مباراة كلوب بروج بمثابة حلقة وصل لاستمرار النجاحات، لهذا سيكون الفوز مهماً للغاية، مع تسجيل هدفين على الأقل.

إراحة العمود الفقري لريال مدريد وإشراك الشباب

يجب أن يستغل زين الدين زيدان هذه المباراة لتحقيق أهداف بعيدة المدى، وذلك عبر تطبيق مداورته المعتادة، ويجب أن تشمل المداورة لاعبين مثل سيرجيو راموس، كاسيميرو، توني كروس، كريم بنزيما وداني كارفاخال، لأن جميعهم شاركوا بمعظم المباريات تقريباً في آخر شهرين.

كما ينبغي على زيزو منح الفرصة للاعبين الشباب والوافدين الجدد، ونخص بالذكر لوكا يوفيتش الذي ما زال لم يحصل على الفرصة التي يستحقها لغاية الآن، بالإضافة إلى إبراهيم دياز وفينيسيوس جونيور وألفارو أودريوزولا وإيدير ميليتاو، فهذا من شأنه أن يجعل جميع اللاعبين في أتم الجاهزية عن الحاجة لهم.

استعادة جاريث بيل

مر النجم الويلزي بفترة صعبة منذ بداية الموسم، حيث عانى من إصابة طويلة، وعندما تعافى منها، دخل في صدام مباشر مع الجماهير التي لم ترحمه بسبب سلوكه المثير للجدل رفقة منتخب بلاده، وبعد ذلك، تعرض لإصابة جديد أبعدته عن مباراتي إسبانيول وديبورتيفو آلافيس.

الصحف الإسبانية تؤكد عودة جاريث بيل للتدريبات الجماعية منذ يوم أمس الأحد، وبالتالي سيكون جاهزاً للسفر مع الفريق، وبطبيعة الحال لن يجازف به زيدان ويدفع به أساسياً، لكن على الأقل يجب منحه بضعة دقائق ليستعيد حساسية المباراة قبل لقاء فالنسيا ثم برشلونة، والبدء في استعادة أفضل نسخة منه بشكل تدريجي.

تعرف على مزايا تطبيق مدريدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *