أصبحت مشاركة ظهير أيسر ريال مدريد، مارسيلو، شبه مستحيلة أمام إيبار في الجولة الثالثة عشر من بطولة الدوري الإسباني والتي تقام على ملعب أيبوروا يوم السبت المقبل في تمام الساعة السابعة والنصف بتوقيت القاهرة.

وتعرض البرازيلي الدولي لإصابة خلال مباراة الأمس أمام جالطة سراي، في الجولة الرابعة من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا، وخرج في الدقيقة 42 من أحداث اللقاء وشارك بدلًا منه فيرلاند ميندي. (طالع التفاصيل)

وأكدت صحيفة “ماركا” الإسبانية على صعوبة مشاركة مارسيلو، يوم السبت المقبل، بنسبة 99%، ولكنه سيخضع لفحوصات طبية شاملة غدًا، الجمعة، وأن الأمر ليس مقلقًا.

وشعر اللاعب ببعض الآلام في الشوط الأول أمام جالطة سراي، بعد تقديمه أداء مميز قبل خروجه وصناعة هدفين لمواطنه رودريجو.

وما يسهل عملية شفاء مارسيلو، هو عدم استدعاءه لقائمة منتخب البرازيل لمعسكر شهر نوفمبر لذلك أمامه وقت كافي للتعافي من إصابته ليعود أمام ريال سوسيداد يوم 23 من الشهر الحالي.