الرئيسية / App / 4 أسباب تجعل التوقف الدولي مفيداً لـ ريال مدريد وبرشلونة على غير العادة

4 أسباب تجعل التوقف الدولي مفيداً لـ ريال مدريد وبرشلونة على غير العادة

مدريدي – دائماً ما يمثل التوقف الدولي صداعاً مستمراً بالنسبة للفرق الأوروبية حتى ينتهي موعده، فالأندية وقتها تتمنى عدم إصابة نجومها خلال تلك الفترة العصيبة.

ريال مدريد وبرشلونة في السابق كانا أكثر المتضررين من فترة التوقف الدولي، خشية تعرض نجومهم الكبار للإصابة.

ولكن الحال مختلف تماماً هذه المرة مع الريال والبرسا، فالفريقان يعتبران هذا التوقف بالتحديد مفيداً للغاية على غير العادة لأسباب عديدة.

استعادة المصابين

ليونيل ميسي ولويس سواريز

ليونيل ميسي ولويس سواريز

بداية هذا الموسم شهدت تعرض نجوم ريال مدريد وبرشلونة للكثير من الإصابات، لذلك انعكس هذا على أدائهم في انطلاقة الليجا، وإذا نظرنا لترتيب جدول الدوري الإسباني، سنرى حامل اللقب البرسا في المركز الثامن، وريال مدريد في الخامس، حيث فاز البلاوجرانا مرة، وتعادل في آخر، وخسر مباراة، بينما تعادل المرينجي في مباراتين، وفاز في واحدة.

ريال مدريد يغيب عن صفوفه عدداً كبيراً من اللاعبين، وهم “ماركو أسينسيو، وهازارد، وإيسكو، خاميس رودريجيز، وإبراهيم دياز”.

فترة التوقف الدولي استفاد منها المرينجي بشكل كبير، وهذا بعد اقتراب الثلاثي هازارد، وخاميس، ودياز من المشاركة في المباراة المقبلة أمام ليفانتي، حيث كانت فرصة طيبة لاستعادة المصابين.

بينما سيحتاج إيسكو بعض الشيء من أجل العودة، وموسم أسينسيو انتهى بعد إصابته في الرباط الصليبي للركبة.

وبالنسبة لبرشلونة، فالحال مثله، بإصابة عدداً كبيراً من لاعبيه، وهم “ميسي، ديمبيلي، سواريز، أومتيتي، سيميدو، نيتو”.

وفترة التوقف، منحت برشلونة فرصة لاستعادة الثنائي ميسي، ولويس سواريز قبل عودة الدوريات، فالثنائي اقتربا كثيراً من المشاركة في اللقاء المقبل أمام فالنسيا.

تصحيح الأوضاع

GettyImages-897547848

كما ذكرنا، برشلونة وريال مدريد كانت بدايتهما سيئة للغاية في الليجا، بتواجد البرسا في المركز الثامن، والريال في الخامس، وفترة التوقف الدولية ستعطي الفريقان فرصة جيدة من أجل العودة.

الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد، وفالفيردي مدرب برشلونة حصلا على الفرصة والوقت من أجل تصحيح الأوضاع، ومعالجة الأخطاء التي حدثت في المباريات الثلاث الماضية.

وقد تكون فترة التوقف الدولي السبب الرئيسي في عودة البرسا والريال للطريق الصحيح.

إراحة النجوم

GettyImages-1163660119

سبب آخر يجعل فترة التوقف الدولي مفيداً لبرشلونة وريال مدريد، وهو حصول نجوم الفريق الغير مصابين على الراحة أمثال الفرنسي كريم بنزيما، والإسباني جيرارد بيكيه.

فالفرنسي لم يتم استدعائه للمشاركة مع منتخب بلاده منذ فترة كبيرة، لذلك تكون فرصة جيدة لإراحته، نظراً لأهمية اللاعب في تشكيلة المرينجي.

والحال نفسه مع جيرارد بيكيه نجم خط دفاع البرسا، حيث أعلن اعتزاله عقب انتهاء كأس العالم الأخير، لذلك تكون فترة التوقف فرصة طيبة للحصول على الراحة.

الجدول الناري

ينتظر فريق برشلونة وريال مدريد جدولاً نارياً في الوقت المتبقي من شهر سبتمبر، لذلك كانت فترة التوقف فرصة جيدة لدراسة الخصوم من قبل زيدان وفالفيردي.

ريال مدريد سيواجه بعد انتهاء فترة التوقف الدولي ليفانتي بالدوري الإسباني يوم السبت المقبل، وبعدها باريس سان جيرمان الفرنسي يوم الأربعاء الموافق 18 من شهر سبتمبر بدوري أبطال أوروبا، وسيلاقي إشبيلية بالليجا يوم 22، وأوساسونا في منتصف الأسبوع يوم 25، وأخيراً سيلاقي جاره أتلتيكو مدريد -متصدر الليجا- يوم 28 من الشهر الجاري.

بينما برشلونة سيواجه فالنسيا يوم السبت المقبل بالدوري الإسباني، وبعدها بوروسيا دورتموند الألماني يوم الثلاثاء المقبل بدوري أبطال أوروبا، وغرناطة بالليجا يوم 21، وفياريال يوم 24 في منتصف الأسبوع، وخيتافي يوم 28، وإنتر ميلان الإيطالي يوم 2/10 بدوري أبطال أوروبا.

ريال مدريد، وبرشلونة في أقل من أسبوعين سيلعبا 5 مباريات، لذلك فترة التوقف الدولي كانت فرصة طيبة لدراسة الخصوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *