الرئيسية / App / ريال مدريد يمدد عقده رسمياً مع أديداس .. كيف سيؤثر ذلك على الصفقات؟

ريال مدريد يمدد عقده رسمياً مع أديداس .. كيف سيؤثر ذلك على الصفقات؟

مدريدي – أعلن نادي ريال مدريد الإسباني منذ عدة أيام عن تجديد عقده مع شركة الملابس والأدوات الرياضية “أديداس” لمدة 8 سنوات حتى عام 2028.

العقد الحالي بين ريال مدريد و”أديداس” سينتهي في صيف عام 2020 المقبل، وسيبدأ بعدها العقد الجديد التاريخي الذي يعتبر أكبر عقد رعاية قميص نادي في كرة القدم.

ريال مدريد يتقاضى حاليًا مبلغ 34 مليون يورو في الموسم مع أديداس، ولكن ابتداءً من موسم 2020/2021، سيحصل المرينجي على 120 مليون يورو في الموسم، ليكون بذلك أكبر عقد رعاية قميص نادي في التاريخ.

العقد الجديد لفريق ريال مدريد مع “أديداس” سيؤثر بشكل كبير للغاية على صفقات المرينجي القادمة، وقد يُنبأ بصفقات ستحدث في المستقبل القريب.

بوجبا الواجهة الأولى

GettyImages-1145681373

بالتأكيد الجميع يعلم بأن ريال مدريد يضع الفرنسي بول بوجبا نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي ضمن أهدافه الصيفية، بعدما أبدى زين الدين زيدان مدرب المرينجي رغبته في التعاقد مع اللاعب.

ويعتبر بول بوجبا من أبرز الواجهات الإعلامية لشركة “أديداس”، ومع عدم نجاح اللاعب مع فريقه مانشستر يونايتد بالشكل المنتظر، قد تساعد شركة أديداس نادي ريال مدريد في التعاقد مع بوجبا.

مع رحيل جاريث بيل -أحد أهم الواجهات الإعلامية في أديداس- بشكل مؤكد هذا الصيف، فإن الشركة لن تمتلك اسمًا كبيرًا داخل فريق ريال مدريد، خاصةً وأن البلجيكي إيدين هازارد المتوقع انضمامه للمرينجي هذا الصيف مع الشركة المنافسة “نايكي”، لذلك فهذه الأمور قد تدفع أديداس لمساعدة الريال على شراء النجم الفرنسي.

محمد صلاح إلى الريال؟!

GettyImages-1143230222

النجم المصري محمد صلاح مهاجم فريق ليفربول الإنجليزي، يعد من أبرز الواجهات الإعلامية أيضًا في شركة أديداس، وقد تقترح الشركة التعاقد مع صلاح من أجل تعزيز صورتها في تشكيلة المرينجي المستقبلية.

صلاح لا يفكر في الرحيل عن ليفربول بالوقت الحالي، ولكن قد يقتنع بهذه الفكرة في الصيف المقبل، وقت تفعيل العقد الجديد بين ريال مدريد وأديداس، خاصةً وأنه عبّر من قبل عن رغبته في اللعب بالدوري الإسباني، وبالتأكيد سترغب أديداس في انضمام صلاح للمرينجي.

هل تتأثر صفقة هازارد بسبب نايكي؟

GettyImages-1148690259

إيدين هازارد يعتبر من أبرز واجهات شركة “نايكي” الإعلامية كما ذكرنا من قبل، ولكن يبقى السؤال هل ستتأثر صفقة انضمامه للريال بسبب ذلك؟

الإجابة هي لا بكل تأكيد، حيث أن مسألة تمثيله لشركة “نايكي” لن تجعل ريال مدريد يستغنى عن فكرة ضمه، بل بالعكس، ستشجع الريال على التعاقد معه، حيث ستزيد بذلك أرباح “أديداس” بشكل غير مباشر.

هازارد سيكون لاعبًا في صفوف ريال مدريد، وبالتالي سيرتدي قمصان الفريق في المباريات، وعليها اسمه، وهذا الأمر سيكون انتصارًا كبيرًا لأديداس، أن يرتدي ممثل “نايكي” قمصان الشركة المنافسة.

وحدث بالفعل هذا الأمر من قبل، عندما كان كريستيانو رونالدو -أحد ممثلي شركة نايكي- لاعبًا في فريق ريال مدريد، وأديداس وقتها كسبت العديد من الأموال جراء ذلك الأمر.

ولكن في نفس الوقت، أديداس بحاجة إلى تعاقد ريال مدريد مع لاعب يتمني للشركة، ليقود حملات الترويج الخاصة بالقمصان، لأن هازارد لن يتم وضعه في تلك الحملات، مثلما حدث مع رونالدو من قبل.

لذلك تعاقد ريال مدريد مع بوجبا، أو محمد صلاح سيكون هدفًا أساسيًا لـ”أديداس” في الفترة المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *