الرئيسية / App / زيدان يبدأ ثورة التصحيح فى الملكى بمواجهة سيلتا فيجو…

زيدان يبدأ ثورة التصحيح فى الملكى بمواجهة سيلتا فيجو…

زيدان

يستعد الفرنسى زين الدين زيدان للظهور الأول مع ريال مدريد، حين يستضيف الملكى فى الخامسة والربع من مساء اليوم، السبت، على ملعب "سانتياجو برنابيو" منافسه سيلتا فيجو فى الجولة الـ 28 من الدورى الإسبانى.

ولا شك أن ملامح تشكيل وخطة ريال مدريد فى لقاء الغد، ستختلف بنسبة كبيرة عن المدرب السابق سانتياجو سولارى الذى أقيل من منصبع بعد سلسلة من الاخفاقات المحلية والأوروبية.

وللمصادفة يقود زيدان ريال مدريد فى لقاء الغد، بعد أن كانت مواجهة سيلتا فيجو هى الأخيرة له على ملعب "سانتياجو برنابيو"، فى 12 مايو 2018، وفاز الريال 6-0 قبل آخر مباراة له فى الدورى خارج ملعبه ضد فياريال فى 19 مايو قبل أن يرحل بعد الفوز بدورى الأبطال فى نهاية مايو.

مران ريال مدريد
مران ريال مدريد

ويحتفظ سيلتا فيجو منافس الميرينجى غدًا ، بذكريات طيبة لزيدان، بصرف النظر عن الفوز بسداسية فى المباراة قبل الأخيرة من الدورى الموسم الماضى، حيث حقق فريق زيدان ضد سيلتا فى المتوسط ​​3.42 هدفا فى كل مباراة، 27 فى المباريات السبع التى واجه فيها ريال مدريد وكان زيدان على مقاعد البدلاء.

وأعاد زيدان النجم الغائب عن المباريات الأخيرة مع سولارى، إيسكو إلى قائمة لقاء الغد، ويبدو أن المدرب الفرنسى واثق من قدرته على إعادة إيسكو للتألق مرة أخرى، حيث يريد زيدان أن يسترجع إيسكو ليس الموسم القادم، بل بنهاية هذا الموسم.

قائمة ريال مدريد
قائمة ريال مدريد

المباريات الـ 11 المقبلة لن تكون تجارب أداء بالنسبة لإيسكو، بل ستمثل 11 فرصة لإعادة استكشاف قدراته الكروية لاعادة الروح لريال مدريد، حتى يكون قادرا على المنافسة فى الموسم الجديد، بالإضافة إلى التدعيمات القوية بالطبع.

زيدان وإيسكو
زيدان وإيسكو

ومن بين توابع عودة زيدان أيضا، رغبة الويلزى جاريث بيل يريد فى الاستمرار مع ريال مدريد وسيتحدث مع زيدان فى هذا الشأن، كما أشارت صحيفة "ماركا" الإسبانية.

ولا شك أن عودة زين الدين زيدان إلى قيادة ريال مدريد سيؤدى إلى تغيير جذرى لعدد من اللاعبين ، بعضهم للأفضل والبعض الآخر إلى الأسوأ.

زيدان وبيل
زيدان وبيل

مارسيلو بلا شك استمر بعيدا عن أداءه لفترة طويلة تحت قيادة سانتياجو سولارى، والخيار دائما كان سيرجيو ريجيلون الذي سيجد نفسه فى البداية مجددا بعد أداءه طوال الموسم.

تحت قيادة زيدان كان الظهير الأيسر البرازيلى يلعب دورًا أساسيًا فى هجوم ريال مدريد مما ساعد وكان جزءا أساسيا فى الحصول على الثلاثة ألقاب المتتالية فى دورى أبطال أوروبا وبالتالي لم يكن هناك أي شك فى وجوده بالتشكيلة الأساسية. 

مارسيلو
مارسيلو

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *