الرئيسية / App / 3 أمور نستنتجها من صفقة انتقال ميليتاو إلى ريال مدريد

3 أمور نستنتجها من صفقة انتقال ميليتاو إلى ريال مدريد

فجر ريال مدريد خبراً مفرحاً لعشاقه ظهر اليوم الخميس بإعلان التعاقد مع إيدير ميليتاو مدافع بورتو الشاب مقابل 50 مليون يورو وبعقد يمتد حتى 6 أعوام، وسوف يصل إلى صفوف الفريق في الصيف المقبل.

ويعد ميليتاو من أفضل المدافعين الصاعدين في أوروبا بالوقت الراهن، وكان هناك اهتمام من عدة أندية كبيرة للحصول على خدماته على رأسها مانشستر يونايتد، بايرن ميونخ وباريس سان جيرمان، لكن اللاعب قرر بالنهاية الالتحاق بريال مدريد، وأخد بنصيحة زميليه بيبي وايكر كاسياس.

ويمكننا استنتاج بعض الأمور من هذه الصفقة وموعد الإعلان عنها، وهناك 3 أشياء رئيسية سوف نسلط الضوء عليها:-

طمأنة الجماهير سريعاً

وأخيراً، يبدو أن فلورنتينو بيريز قرر تغيير نهجه الغريب في سوق الانتقالات خلال السنوات الأخيرة، فبعد إقصاء الفريق من بطولة دوري أبطال أوروبا، شعر أن منصبه بات مهدداً بالفعل، لذلك رضخ لمطالب جماهير النادي والصحافة الموالية، وأول خطوة قام بها هي إعادة زين الدين زيدان.

وصول زيدان قبل نهاية الموسم كان الهدف منه اخماد الفوضى التي سيطرت على النادي في الأيام الماضية، والتعاقد مع ميليتاو بصفقة كبيرة قبل بدأ السوق بأكثر من 3 أشهر هو رسالة للجماهير أن الصيف المقبل سيكون ساخناً، وكأن بيريز يقول للجميع “هذه مجرد بداية، لا داعي للقلق”.

هناك إدراك لما يحتاجه الفريق

من المهم جداً أن ريال مدريد بدأ بتدعيم خط الدفاع، والذي هو بالفعل المشكلة الرئيسية في الموسم الحالي، فصحيح أن الفريق بحاجة لأكثر من لاعب في خط الهجوم، لكن من تابع مباريات الريال يعي جيداً أن الفريق متهالك جداً دفاعياً وكان بحاجة لتدعيم في القلب لمساعدة سيرجيو راموس ورافاييل فاران وتحفيزهما، كما اتضح أن ناتشو ليس بذلك المدافع القادر على اللعب في المباريات الكبرى، فما قدمه هذا الموسم كارثي بجميع المقاييس، لكن لم يلتفت له أحد كون التركيز كان منصباً على نجوم آخرين انخفض مستواهم.

بيريز رضخ لأسعار السوق الجديدة

بعض التقارير الصحفية كانت تؤكد أن سبب عدم قيام بيريز بصفقات كبيرة أنه غير مقتنع بالأسعار الخيالية التي وصل إليها سوق الانتقالات بعد صفقة نيمار، ولذلك كان يحاول عدم الانجرار وراء هذه الفوضى، لأن دخول ريال مدريد تحديداً على السوق وإبرام صفقات قياسية سيجعل هذه الأسعار ثابتة، أي أنها لن تعود كما في السابق.

لكن بيريز أدرك أنه لا يوجد مفر من مجاراة أسعار السوق الحالية، لأنه مطالب بثورة في الصيف، كما أن انتظاره لانخفاض الأسعار اتضح أنه مجرد إهدار للوقت، ولذلك قرر الدخول على السوق بقوة كبيرة والتعاقد مع مدافع برازيلي شاب مقابل 50 مليون، البعض سيعتقد أن هذا المبلغ طبيعي بالنسبة للريال، لكنه ليس كذلك لأننا نتحدث عن لاعب في سن 21 عام ويلعب في محور الدفاع، لو كان مهاجماً أو حتى لاعب خط وسط يمكن القول حينها أن بيريز لم يكن سخياً بهذه الصفقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *